علاج القمل بمنتجات بيطرية يؤدي إلى الوفاة

  • الثلاثاء 2012-09-11 - الساعة 09:14

 

وكالات
 
حذّرت الهيئة العامة للغذاء والدواء من علاج القمل الذي يصيب الإنسان بمنتجات بيطرية، مشدّدة على أنها قد تقود إلى الوفاة، خاصة لدى الأطفال.
 
وأبانت أنها لاحظت ظهور بعض الحالات الفردية والنادرة تستخدم بعض المستحضرات الصيدلية المعدة للاستخدام الحيواني من مجموعة الفسفوريات العضويةCompound Organophosphorus، حيث تستخدم لعلاج قمل الشعر والتخلص من بعض الطفيليات الخارجية.
 
وأوضح عبد الرحمن السلطان مدير إدارة توعية المستهلك في قطاع الدواء في الهيئة، أن استخدام مثل هذه المستحضرات غير المعدة للاستخدام الآدمي قد يسبّب صداعاً وضعفاً في الجسم وضيقاً عاماً في التنفس وعدم وضوح للرؤية، مبيناً أن التعرُّض لها لفترة طويلة أو لكميات بنسب عالية قد يسبّب ارتعاشاً في العضلات وفقداناً للسيطرة وصعوبة في التنفس وتشنجات وفقداناً للوعي، ما قد يؤدي إلى الوفاة، خاصة لدى الأطفال.
 
ودعا السلطان عموم المستهلكين إلى عدم استخدام هذه المنتجات للاستخدام البشري لما لها من مضار خطيرة، وكذلك سرعة البدء بالعلاج لمَن تعرّض لهذه المستحضرات، مضيفاً أن هذه المستحضرات تصنف في الهيئة العامة للغذاء والدواء كمستحضرات للاستخدام البيطري أو مكافحة الآفات الزراعية.
 
ولفت إلى أن الهيئة العامة للغذاء والدواء توصي في حالة إصابة البالغين أو الأطفال بالقمل بمراجعة الطبيب المختص واستخدام المستحضرات الصيدلية البشرية المسجلة في الهيئة العامة للغذاء والدواء.