فيكتوريا بيكهام: النحافة موضة قديمة

  • الأربعاء 2022-05-18 - الساعة 10:54

شاشة نيوز - تصدرت فيكتوريا بيكهام عضوة The Spice Girls غلاف مجلة Grazia متحدثة عن معايير الجمال وتطورها عبر السنوات الماضية.

وقالت فيكتوريا بيكهام: "النحافة أصبحت موضة قديمة أما المرأة العصرية فلا بد أن يبدو جسدها ممتلئا وبه منحنيات، فمعظم النساء الآن لديهن رغبة الحصول على صدر ممتلئ ومؤخرة ممتلئة".

وأضافت بيكهام: "“إنها طريقة قديمة للرغبة في أن تكون نحيفًا حقًا.. أعتقد أن المرأة اليوم تريد أن تبدو صحية ومنحنية.. تريد أن يكون لها أثداء وأعقاب".

وأكدت بيكهام أن هذا التطور في نظرتها للجمال يعود الفضل فيه إلى قضائها فترة الوباء في ميامي فلوريدا مما ساعدها في رؤية ما تبدو عليه العديد من النساء في الوقت الحالي.

وأوضحت فيكتوريا بيكهام :" رأيت العديد من النساء الممتلئات في ميامي على الشاطيء وهن لا يرتدين الكثير من الملابس ويظهرن بصورة رائعة يتباهين بأجسادهن بثقة كبيرة".

وأضافت بيكهام أنها وجدت التوازن فيما يتعلق باحتياجاتها الجسدية والحفاظ على رشاقتها بمرور الوقت.

وفي حديثها عن مجموعتها الجديدة، التي تبدأ من 90 جنيهًا إسترلينيًا، قالت: “كل امرأة تريد مؤخرة جميلة، مستديرة، متعرجة، أليس كذلك؟ لذلك، أنت بحاجة إلى قماش ضيق حقًا لإطالة خصرك وإبقائك في جميع الأماكن الصحيحة “.

نصائح فيكتوريا بيكهام من ناحية أخرى، كشفت فيكتوريا البالغة من العمر 48 عامًا عن رغبتها في الحصول على مؤخرة بارزة؛ وهذا يعني استبدال تمارين إنقاص الوزن بتمارين رفع الأثقال التي تقوم بها خمسة أو ستة أيام في الأسبوع جنبًا إلى جنب مع زوجها ديفيد بيكهام، الذي أشار إلى أنه يحب مظهرها الجديد أكثر من ذي قبل.

تقول بيكهام إنها وجدت توازنها الخاص بين الرغبة في الحصول على المتعة والانضباط في تناول الطعام الصحي وممارسة الرياضة؛ مشيرةً إلى أنها عندما كانت أصغر سنًا كانت تقاتل من أجل هذا التوازن، لكن مع تقدمها في السن، وصلت إلى مكان تعلمت فيه ما يناسبها.