ريهام سعيد في المستشفى بعد إصابتها بكورونا

  • الخميس 2021-09-23 - الساعة 10:44

شاشة نيوز - كشفت الإعلامية المصرية ريهام سعيد، عن دخولها المستشفى إثر إصابتها بفيروس كورونا المستجد منذ اسبوعين وذلك عبر صورة نشرتها عبر حسابها على انستغرام.

وظهرت ريهام سعيد في الصورة من المستشفى وأرفقتها بتعليق قالت فيه إنها تعاني من الفيروس منذ أسبوعين وإن رئتها تأثرت.

وكتبت ريهام سعيد: “بقالي اسبوعين بعاني من كورونا و الحمد لله الرئة اتأثرت و اتحجزت في المستشفي من شويه . احساس غريب و انت عندك حاجه مميته. بتراجع نفسك كتير و تحاسب نفسك كتير اكيد غلطت لكن عمري ما قصدت كان دائما الغرض نفع الغير و اظهار الحقيقه “.

وتابعت “شكرا يا رب علي حبك ليه و شكرا علي ابتلاءتك الكتير الي بتدل علي اهتمامك بيه . اذا كانت دي النهايه يا رب احسن خاتمتي و احسب لي كل عمل عملته لوجهك الكريم يا رب انت الوحيد الي عارف انا عملت ايه وكانت نيتي دائما ايه . استحملت و صبرت علي افترا و ظام كتير . يا رب اغفر لي و سامحني و خلي بالاك من اولادي . اذا كان ده اختبار من اختباراتك و لسه في العمر بقيه يا رب اشفيني و اقف جنبي و سهل عليه محنتي انا راضيه باي شيء“.

وختمت ريهام سعيد كلامها بنصيحة قالت فيها: “نصيحه لكل واحد بيهاجم مشهور او ناجح انت بتاخد ذنب رهيب انتوا بتاخذوا من اعصابنا و صحتنا و كله علي باطل خلي بالكوا الاذيه دي وحشه اوي و هاتقعد للك في اعز ما عندك .ارجو الدعاء بالخير ليه اي كان هو ايه .اسمحوا لي اني اعتذر لكل فريق العمل السيده زينب و المنتج ممدوح شاهين و الاستاذ المخرج محمد النقلي علي العطله الي لتسببت فيها”

يذكر أن ريهام سعيد كانت أعلنت في يوليو الماضي اعتزال الإعلام كمقدمة برامج والتركيز خلال المرحلة القادمة على عملها كممثلة.

وقالت في تدوينة على حسابها في “إنستغرام” إنها اعتزلت التمثيل في عام 2015 للتفرغ للعمل الإعلامي، لكنها بسبب عدة أزمات قررت اعتزال الإعلام والعودة للفن مجدداً.