خبير يحذر من تأثير خطير للصبارة الراقصة على الاطفال

  • السبت 2021-09-18 - الساعة 08:27

شاشة نيوز - قال الدكتور هاشم بحري أستاذ الطب النفسي بجامعة الأزهر، إن لعبة الصبارة الراقصة التي انتشرت مؤخراً على منصات التواصل الاجتماعي تشبه الببغاء وتمثل ظاهرة سلبية، حيث أنها تسبب ضررًا للأطفال وتأخر النطق.

وأضاف "بحري"، خلال مداخلة هاتفية لبرنامج "من مصر"، المذاع عبر فضائية "سي بي سي"، أن الصبارة الراقصة تسبب أضرارًا للأطفال، وتعمل على تأخر اكتساب اللغة والنطق.

ومن جانبه، كشف الدكتور محمد الحديدي أستاذ الطب النفسي بجامعة المنصورة، سبب انتشار وشهرة لعبة "الصبارة الراقصة"، قائلاً إن اللعبة اشتهرت بسبب استخدامها لون براق وصوت، وحركة التمايل والإضاءة، كلها مجموعة عوامل تلفت الانتباه.

وأشار إلى أن الموسيقى والرقص من الأشياء التي تعطي بهجة وسعادة، وتستخدم في علاج القلق والاكتئاب، لافتاً إلى أن اللعبة عندما تتكلم تأخذ صوتك وتعيده بـ"دلع"، كأنه أنت في صورة ثانية، فتعطي بهجة وسعادة.

واستنكر "الحديدي"، المبالغة حول لعبة الصبارة الراقصة، قائلا: "نحملها أكبر من حجمها، وعيبها أنها مصدر قلق وتوتر للأولاد الذين لديهم استعداد توتر وقلق، أما لو طفل سوي هتخليه ظريف، لو عنده قلق وتوتر زايد هيخاف منها".