السعودية عن اغتيال زادة: خسارة أي عالم مسلم هي خسارة للأمة

  • الثلاثاء 2020-12-01 - الساعة 16:38

شاشة نيوز - قال السفير عبد الله المعلمي مندوب السعودية الدائم في الأمم المتحدة، إن الرياض "لا تؤيد سياسية الاغتيالات على الإطلاق"، وذلك تعليقا على اغتيال العالم النووي الإيراني محسن فخري زادة.
وقال المعلمي خلال استضافته في برنامج "قصارى القول" على RT، إن "خسارة عالم مسلم هي خسارة للأمة الإسلامية بأكملها".

لكن المندوب السعودي دعا "إيران إلى عدم التصعيد"، مشيرا إلى أن "ردود الفعل العفوية والعاطفية لا تؤدي إلى نتائج إيجابية، كما نصح طهران بأن تثبت للمجتمع الدولي حسن نواياها فيما يتعلق ببرنامجها النووي حتى لا يتعرض علمائها وأبنائها للخطر".

وقتل العالم النووي الإيراني يوم الجمعة الماضي في عملية اغتيال وصفتها طهران بـ"الإرهابية".

ويرأس زادة مركز الأبحاث والتكنولوجيا في وزارة الدفاع الإيرانية.

وأفادت وزارة الدفاع في بيان لها بأن "عناصر إرهابية مسلحة هاجمت ظهر الجمعة، سيارة تقل محسن فخري زاده، رئيس مركز الأبحاث والتكنولوجيا بوزارة الدفاع".

وأشارت إلى أنه أثناء الاشتباك بين فريقه الأمني والمهاجمين، أصيب محسن فخري زاده بجروح خطيرة ونقل إلى المستشفى، ولكن الفريق الطبي لم ينجح في انقاذ حياته.